وزير الخارجية الصيني يلتقي بنظيره السريلانكي

التقى عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني الزائر وانغ يي ، يوم الأحد ، مع وزير الخارجية السريلانكي جي إل بيريس ، وتعهد بالعمل مع الجانب السريلانكي لمعارضة تسييس جائحة كوفيد-19 بشكل مشترك واستخدام تتبع الأصول كأداة.

وصرح بيريس خلال الاجتماع إن سريلانكا والصين أجرتا تعاونا شاملا في مختلف المجالات ، مع اتصالات وثيقة بين الحكومتين ، واتصالات متكررة بين الحزبين ، وتبادلات شعبية نشطة.

وأشار بيريس إلى إن الصين قدمت دعما كبيرا وقويا للتنمية الاقتصادية والبناء الوطني في سريلانكا ، مشددا على أن الجانب السريلانكي سيواصل التمسك بحزم بسياسة صين واحدة ، ودعم مقترحات الصين العادلة في المناسبات الدولية ، ومعارضة أي محاولة لتسييس الوباء.

وخلال الاجتماع ، أكد وانغ إنه يتعين على الجانبين الالتزام بالاتجاه الصحيح للتضامن في مكافحة الوباء ، والعمل المشترك على حماية الإنصاف والعدالة الدوليين.

وفي إشارة إلى أن الصين وسريلانكا صديقان حميمان وشريكان يثقان ويدعمان بعضهما البعض دائمًا ، قال وانغ إن الوباء لم يؤثر على العلاقات الثنائية ، حيث تعززت صداقتهما من خلال الحرب المشتركة ضد كوفيد-19.

وأشار وانغ إلى إن البنك المركزي السريلانكي أصدر عملات معدنية تذكارية بمناسبة الذكرى المئوية لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني ، مما يعكس الصداقة المخلصة والثقة الكاملة من الجانب السريلانكي تجاه الصين.

وقال وانغ ، خلال لقائه مع وزير الخارجية جي إل بيريس ، إن الصين تقترح منتدى حول تنمية دول جزر المحيط الهندي لبناء توافق وتآزر ، وتعزيز التنمية المشتركة ، التي يمكن لسريلانكا أن تلعب فيها دورًا مهمًا.