هذا هو الفائض التجاري للصين من يناير إلى سبتمر

أعلنت الحكومة الصينية عن تحقيق فائض تجاري تجاوز 200 مليار دولار أمريكي ، في الأرباع الثلاثة الأولى من العام الجاري.

وقالت إدارة الدولة للنقد الأجنبي إن الصين حافظت على توازن أساسي في مدفوعاتها الدولية ، خلال هذه الفترة ، حيث أظهرت بيانات من الإدارة أن البلاد سجلت فائضا في الحساب الجاري بلغ 202.8 مليار دولار أمريكي في الأشهر التسعة الاولى.

ويمثل ذلك 1.6 فى المائة من إجمالي الناتج المحلي خلال هذه الفترة ، من يناير إلى سبتمبر ، حيث سجلت تجارة السلع فائضا قدره 379.6 مليار دولار أمريكي ، بزيادة 16 في المائة على أساس سنوي. 

وارتفعت صادرات السلع والواردات على التوالي بنسبة 31 في المائة و 34 في المائة على أساس سنوي ، وشهدت تجارة الخدمات عجزا قدره 82.1 مليار دولار أمريكي ، بانخفاض 30 بالمئة على أساس سنوي.

كما أشارت الإدارة إلى أن البلاد شهدت تدفقات للاستثمار الأجنبي المباشر مرتفعة نسبيًا في هذه الفترة ، بينما ظل الاستثمار المباشر الخارجي مستقرًا.