منتدى شنغهاي الدولي للحائزين على جائزة “نوبل” يدعو إلى “نظام مفتوح للابتكار”

جمع المنتدى العالمي الرابع للحائزين على جائزة نوبل في شانغهاى ، أكثر من 130 عالمًا حائزًا على الجائزة ، من مختلف دول العالم.

وبدأ المنتدى أمس اﻹثنين ، حيث من المقرر أن يستمر ثلاثة أيام ، ويركز على موضوع “العلم المفتوح: بناء نظام إيكولوجي مفتوح للابتكار”.

ويستضيف منتدى هذا العام ما يقرب من 100 مؤتمر ونشاط في 14 قسمًا ، تغطي عددًا من التخصصات الأساسية مثل الكيمياء والفيزياء وعلوم الحياة والرياضيات.

ونشر مايكل ليفيت ، الحائز على جائزة نوبل في الكيمياء عام 2013 ونائب رئيس جمعية الفائزين العالميين (WLA) ، المبادرة التي تحمل نفس عنوان المنتدى في حفل الافتتاح ، والتي تدعو إلى العلم المفتوح وتشجع الإجراءات الداعمة للعلم المفتوح.

وأعلن المنظمون أيضًا عن إنشاء جائزة WLA ، التي سيتم إطلاقها رسميًا في عام 2022 ، مع جائزتين فرديتين لكل منهما مكافأة قدرها 10 ملايين يوان (حوالي 1.56 مليون دولار أمريكي).

وستركز جائزة WLA على دعم الأبحاث الأساسية الأصلية وتشجيع العلماء على المشاركة بشكل أفضل وخدمة الرفاهية المشتركة للبشرية جمعاء ، وفقًا لروجر كورنبرج ، رئيس WLA والحائز على جائزة نوبل عام 2006 في الكيمياء.

يذكر أن المنتدى ينظّم بالاشتراك مع WLA والجمعية الصينية للعلوم والتكنولوجيا ، ويهدف إلى بناء منصة للحوار رفيع المستوى في المجتمع العلمي الدولي.