مشروع القناة الكبرى يساعد على الازدهار

سلّطت المناقشات التي عقدت في هانغتشو ، بمقاطعة تشجيانغ بشرق الصين ، الضوء على الفرص التي يوفرها الحزام الثقافي ، للقناة الكبرى بين بكين وهانغتشو.

وأشار العلماء والمسؤولون والخبراء من العديد من المجالات ، بما في ذلك البحوث الأكاديمية الأجنبية والمحلية والصناعات الثقافية والسياحية ، إلى بذل جهود أكبر في بناء الحزام الثقافي للقناة الكبرى في الصين ومنتزه القناة الثقافية الوطنية الكبرى.

وتمت مناقشة حماية ووراثة واستخدام موقع التراث الثقافي العالمي ، نهاية شهر أكتوبر الماضي ، ومناقشة كيف يمكن لكل من هانغتشو وبكين استخدام الابتكار الثقافي لتحسين ثروة الناس الذين يعيشون في المدن على طول هذه القناة القديمة.

وقال ليو شين ، عمدة هانغتشو إن الهدف ، هو استكشاف القيمة المعاصرة لثقافة القناة الكبرى ، وتسليط الضوء على الدور النموذجي والرائد لبكين وهانغتشو في بناء الحزام الثقافي للقناة الكبرى ، والسعي من أجل تعزيز التنمية عالية الجودة.

وأضاف: “كشفت الصين هذا العام عن سلسلة من الإجراءات لبناء منطقة تجريبية لتحقيق الرخاء المشترك من خلال التنمية عالية الجودة في مقاطعة تشجيانغ ، مما يشير إلى أنه من الضروري استكشاف المزايا الثقافية لمقاطعة تشجيانغ بشكل كامل وتعزيز بناء حديقة القناة الكبرى ، والحزام الثقافي للقناة الكبرى”.

من جانبه قال تشو غو شيان ، مدير قسم الدعاية في اللجنة الدائمة لمقاطعة تشجيانغ ، إن القناة الكبرى ، الممر المائي الذي يبلغ طوله 3200 كيلومتر ويبلغ عمره 2500 عام والذي يربط بين بكين وهانغتشو ، هو أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو وأطول ممر مائي اصطناعي في العالم. 

ويتكون الممر من ثلاثة أقسام تم بناؤها خلال فترات مختلفة ، ويوحد المناطق الشمالية القوية والجنوبية الخصبة في الصين القديمة.