لقاء بين رئيس مجلس الدولة الصيني ورئيس الوزراء الكمبودي عبر رابط الفيديو

عقد رئيس مجلس الدولة الصيني ، لي كه تشيانغ ، لقاء مع رئيس الوزراء الكمبودي ، سامديتش تيكو هون سين ، عبر رابط الفيديو ، لبحث التعاون بين الجانبين ، بمشاركة وزير الخارجية الصيني وانغ يي.

ووعد لي بأن الصين ستواصل تقديم الدعم والمساعدة في حدود قدرتها إلى كمبوديا للوقاية من الأوبئة والسيطرة عليها والتعافي الاقتصادي وتحسين سبل العيش.

كما أشار إلى أن الصين وكمبوديا جارتان وثيقتان تربطهما صداقة تقليدية عميقة ، مؤكدا أن التعاون العملي بين البلدين في مختلف المجالات حقق تقدما مستمرا.

وأوضح لي أن الصين تولى أهمية كبيرة لتنمية العلاقات بين الصين وكمبوديا ، وستواصل دعمها في متابعة مسار التنمية المناسب لظروفها الوطنية ، كما ترغب في الحفاظ على التبادلات رفيعة المستوى معها وترسيخ الثقة السياسية المتبادلة باستمرار. 

وقال رئيس مجلس الدولة إن الصين تأمل في أن ينتهز الجانبان الفرصة التي يتيحها بدء الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة واتفاقية التجارة الحرة بين الصين وكمبوديا لمزيد من التوفيق بين استراتيجيات التنمية وتعميق التعاون في البنية التحتية والقدرة الإنتاجية.

من جانبه قال هون سين إن كمبوديا والصين صديقان حديديان وقفا دائمًا معًا بحزم في الأوقات الصعبة ، كما شكر الصين على تقديم دعم قوي ومساعدة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في كمبوديا.

وأوضح أن الجانبين حققا تقدما إيجابيا في التغلب على تأثير الوباء من خلال التعاون في مختلف المجالات ، معربا عن أمله في تعزيز التعاون مع الصين في الزراعة والبنية التحتية والصحة العامة والتعليم والثقافة ، وضمان دخول اتفاقية التجارة الحرة بين كمبوديا والصين حيز التنفيذ كما هو مقرر العام المقبل لرفع التجارة الثنائية إلى مستوى جديد.

وأضاف أن كمبوديا مستعدة لتكثيف التنسيق والتعاون مع الصين للدفع من أجل تحقيق نتائج إيجابية في قمة آسيم ورفع مستوى العلاقات بين الصين والاسيان.