قطاع البريد السريع في الصين يعزز التحول الأخضر في عام 2022

أعلنت سلطات البريد الصينية ، يوم الخميس ، إن الصين ستعزز التنمية الخضراء لصناعة البريد والبريد السريع في عام 2022 من خلال التطبيق الأوسع للتغليف السريع القابل لإعادة التدوير ومركبات الطاقة الجديدة ، في محاولة للحد من التلوث وانبعاثات الكربون.

وصرح ما جون شنغ ، رئيس مكتب البريد الحكومي ، خلال مؤتمر العمل السنوي للمكتب ، إن الدولة ستطبق سياسات لتوحيد عمليات التعبئة والتغليف ، وتقليل الإفراط في التعبئة ، وتشجيع إعادة تدوير صناديق التعبئة.

وأوضح ما أنه سيتم استخدام إجمالي 10 ملايين صندوق تغليف قابل لإعادة التدوير العام المقبل ، وسيتم إعادة استخدام 700 مليون صندوق مموج.

وأضاف أن الصناعة ستستخدم المزيد من سيارات الطاقة الجديدة والطاقة النظيفة وستستكشف بناء مراكز التوزيع الخضراء.

ومن المتوقع أن تشهد صناعة البريد السريع في الصين ما مجموعه 1.04 تريليون يوان (163.19 مليار دولار أمريكي) من الإيرادات في عام 2021 ، بزيادة 18 في المائة عن العام الماضي ، مع ارتفاع عدد الطرود التي تم تداولها بنسبة 30 في المائة على أساس سنوي إلى 108.5 مليار ، وفقا لما ذكره ما.

وقال ما إنه بحلول نهاية عام 2022 ، ستغطي خدمة البريد السريع بشكل أساسي جميع القرى الإدارية في الصين ، مضيفًا أنه سيتم تعزيز البنية التحتية اللوجستية في المناطق الريفية.

كما سيتم اتخاذ المزيد من الإجراءات لمساعدة صناعة البريد السريع على تقديم خدمة أفضل لقطاع التصنيع المتقدم وتشجيع شركات التوصيل على إقامة تعاون استراتيجي مع الشركات المصنعة الرائدة.

وأضاف ما إن الصين ستعمل على زيادة تعزيز جودة الخدمات في الصناعة ، وتقوية تنظيم السوق ، وحماية الحقوق والمصالح المشروعة لعمال البريد والبريد السريع.