سفير الصين لدى الأمم المتحدة: اللعب بالنار في قضية تايوان محكوم عليه بالفشل

تحدث تشانغ جون الممثل الدائم للصين لدى الأمم المتحدة اليوم خلال مؤتمر صحفي حول التصريحات الخاطئة الأخيرة للحكومة الأمريكية لدعم “مشاركة تايوان الفعالة” فى الأمم المتحدة.

وقال تشانغ أن هناك صينا واحدة فى العالم ، مضيفاً أن حكومة جمهورية الصين الشعبية هى الحكومة الشرعية الوحيدة التى تمثل الصين كلها ، وتايوان جزء لا يتجزأ من الاراضى الصينية.

وأشار تشانغ إلى أن إجمالى 180 دولة ، من بينها الولايات المتحدة ، أقامت علاقات دبلوماسية مع الصين على أساس الالتزام بمبدأ صين واحدة.

وقال إن مبدأ صين واحدة هو إجماع المجتمع الدولي وقاعدة معترف بها على نطاق واسع للعلاقات الدولية ، ولا تسمح بأي تحد أو تشويه.

وأشار تشانغ إلى أن الأمم المتحدة منظمة حكومية دولية تتكون من دول ذات سيادة ، وأن قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 2758 حل بشكل نهائي قضية تمثيل الصين في الأمم المتحدة من الناحية السياسية والقانونية والإجرائية.

ووفقاً لتشانغ فإن تايوان ، باعتبارها جزءًا من الصين ، غير مؤهلة للانضمام إلى الأمم المتحدة ، مشيراً إلى أنه يتعين على منظمة الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة والأمانة العامة للأمم المتحدة الالتزام بمبدأ صين واحدة ، وقرار الجمعية العامة رقم 2758 عند التعامل مع الشؤون ذات الصلة.

إن مبدأ الصين الواحدة وقرار الجمعية العامة رقم 2758 لا لبس فيهما. وأضاف أنه لا مجال للتلاعب السياسي, حسبما أوضح تشانغ.

وأكد تشانغ أن التصريحات الخاطئة الأخيرة للولايات المتحدة ، التي سعت إلى دعم تايوان في توسيع ما يسمى بالفضاء الدولي ، أرسلت إشارات خاطئة لقوى “استقلال تايوان”.

وقال تشانغ إن الصين تعرب عن معارضتها الشديدة. مضيفاً أن مبدأ صين واحدة لا يسمح بأي تحد وأن قرار الجمعية العامة رقم 2758 لا يسمح بتشويه .

وأشار تشانغ إلى أنه منذ خمسين عاماً فشلت الولايات المتحدة فى محاولتها إقامة ” صينين ” أو ” صين واحدة وتايوان واحدة ” فى الأمم المتحدة ، قائلاً أن أى دولة تدعم مسألة تايوان وتلعب بالنار عليها ستواجه فشلاً اكبر .