رابطة آسيان تحدد موعد تنفيذ أضخم اتفاقية شراكة في العالم

اتفق أطراف رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) ، على دخول اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة (RCEP) ، حيز التنفيذ في 1 يناير من عام 2022 ، عقب اجتماع جرى أمس اﻷربعاء.

وتعد اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة (RCEP) ، التي تشارك فيها الصين ، أكبر صفقة تجارية في العالم حتى الآن.

وتم التوقيع على اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة الإقليمية ، في نوفمبر من العام الماضي ، وهي صفقة تجارية ضخمة بين 10 دول أعضاء في الآسيان ، وهي بروناي وكمبوديا وإندونيسيا ولاوس وماليزيا وميانمار والفلبين وسنغافورة وتايلاند وفيتنام ، بالإضافة إلى الصين واليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا ونيوزيلندا.

وقالت أمانة الرابطة ، إنها تلقت صكوك التصديق من ست دول في الآسيان ، وهي بروناي وكمبوديا ولاوس وسنغافورة وتايلاند وفيتنام ، وكذلك من أربع دول غير موقعة على الآسيان وهي أستراليا والصين ، واليابان ونيوزيلندا.

وقال الأمين العام لرابطة أمم جنوب شرق آسيا داتو ليم جوك هوي “إن عملية التصديق السريعة من قبل الدول الموقعة هي انعكاس حقيقي لالتزامنا القوي بنظام تجاري متعدد الأطراف عادل ومنفتح لصالح شعوب المنطقة والعالم”.

وشدد الأمين العام على أن تنفيذ الاتفاقية سيوفر دفعة هائلة لجهود الانتعاش الاقتصادي بعد COVID-19.

وتبقى هناك حاجة إلى تصديق ما لا يقل عن ست دول من الآسيان وثلاث من الدول الخمس الأخرى غير الأعضاء في الآسيان حتى تدخل الاتفاقية التجارية حيز التنفيذ ، وإلغاء التعريفات الجمركية على ما يصل إلى 90 في المائة من البضائع المتداولة بين الموقعين.