خطة عمل لضمان توفير اﻹمدادات الغذائية

وضعت الحكومة الصينية خطة عمل شاملة ، تهدف إلى لتوفير الغذاء وضمان والأمن الغذائي ، وتجنب حدوث طوارئ.

وقال مجلس الدولة الصيني إن الحاجة إلى الخطة تبرز وسط التحديات الناجمة عن زيادة الطلب على الغذاء وتغير المناخ العالمي ، وضرورة توفير الغذاء من خلال السلسلة بأكملها ، بما في ذلك إنتاج الحبوب والتخزين والنقل والمعالجة والاستهلاك.

وتمّ وضع معيار ونظام مراقبة للحد من فقد الأغذية وهدرها ، والحد بشكل فعال من المشكلة وتشكيل جو اجتماعي لمكافحة الهدر بحلول عام 2025.

وأوضح المجلس أنه وبالتركيز على توفير الغذاء من إجراءات متعددة ، تضيف الخطة فعليًا أراضي زراعية عالية الجودة ، غير مستثمرة ، وتبتكر طرقًا مهمة لضمان الأمن الغذائي الوطني”.

كما أن “الحد من فقد الأغذية وهدرها سيوفر الأرض والمياه والأسمدة والمبيدات ، وبالتالي يحمي البيئة ويقلل من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون ، مما يساعد على التنمية المستدامة”.

وتشير إحصاءات منظمة الأمم المتحدة للأغذية إلى أنه يُفقد حوالي 14 في المائة من الغذاء في العالم بين الإنتاج والبيع بالتجزئة ، ويعادل انخفاض نقطة مئوية واحدة زيادة 27 مليون طن متري من إنتاج الحبوب ، وهو ما يكفي لإطعام 70 مليون شخص لمدة عام.