تستمر حالات الاحتيال في مجال الاتصالات والإنترنت في الانخفاض في الصين

قالت وزارة الأمن العام في الصين يوم الاثنين إن الصين شهدت عددًا أقل من القضايا المتعلقة بأنشطة الاحتيال في مجال الاتصالات والإنترنت خلال يونيو ويوليو وأغسطس من هذا العام مقارنة بنفس الأشهر الثلاثة من العام الماضي.

وأوضحت الوزارة أن الانخفاض المستمر في عدد الحالات يرجع بشكل أساسي إلى الحملة الوطنية لمكافحة هذه الأنشطة غير القانونية التي انطلقت في أكتوبر من العام الماضي.

تم إطلاق ما مجموعه ست عمليات في جميع أنحاء البلاد لملاحقة العصابات الإجرامية وقمع تداول بطاقات SIM والبطاقات المصرفية المستخدمة في الاحتيال.

وساهمت هذه العمليات في حجب القنوات التي تستخدمها العصابات في التجارة وإرسال شرائح الهاتف والبطاقات المصرفية ، الأمر الذي رفع بشكل كبير من تكلفة الاحتيال وكبح عدد هذه القضايا الجنائية بشكل فعال.

منذ أكتوبر الماضي ، نجحت الشرطة الصينية في تفكيك 27 ألف عصابة متورطة في عمليات احتيال عبر بطاقات الاتصال والبطاقات المصرفية.

وقالت الوزارة إن نحو 450 ألف شخص يشتبه في تورطهم في هذه الأنشطة غير القانونية عوقبوا ، بالإضافة إلى أكثر من ألف من هؤلاء كانوا يعملون في مؤسسات مالية وشركات اتصالات.