المتحدث بإسم البر الرئيسى الصينى: تحسين رفاهية شعب تايوان بعد إعادة التوحيد

قال متحدث بإسم البر الرئيسى الصينى ، يوم الأربعاء، أن كل الثروة التى خلقها شعب تايوان سوف تستخدم لتحسين رفاهيتهم عندما يتم لم شمل الصين ، وسوف يتم “رفع مستوى رفاهيتهم بشكل كامل”.

أدلى تشو فنغ ليان ، المتحدث باسم مكتب شؤون تايوان بمجلس الدولة ، بهذه التصريحات عندما انتقد سلطة الحزب الديمقراطي التقدمي لاستغلالها ثروات شعب تايوان المكتسبة بشق الأنفس في شراء الأسلحة والسعي وراء ما يسمى العلاقات الدبلوماسية من خلال ” مساعدة مالية.”

وقال تشو “نأمل أن يتمكن المزيد من المواطنين التايوانيين من رؤية النوايا السياسية الأنانية لسلطة الحزب الديمقراطي التقدمي وأن يقولوا لا لـ” استقلال تايوان “باتخاذ إجراءات ملموسة لحماية مصالحهم”.

وأكد المتحدث مجدداً تمسك البر الرئيسى بالمبادئ الاساسية لاعادة التوحيد السلمى و “دولة واحدة ونظامان” فيما يتعلق بقضية تايوان ، داعياً أهالى تايوان إلى التعاون مع سكان البر الرئيسى لاجتثاث تهديد “استقلال تايوان” والسعي معاً من أجل تحقيق مستقبل أكثر إشراقًا للجزيرة والأمة.