العادات الصينية

تتميز كل دولة عن الأخرى في الكثير من الخصائص، و تعد الثقافة أهم ما يظهر اختلاف دولة عن أخرى، فيمكن من خلالها استخلاص كل ما يظهر فرادة تلد الدولة.
1-تميز الثقافة الصينية
في زمن العولمة نجد بعض الدول التي تريد أن تفرض ثقافتها باعتبارها الأفضل و الأرقى، و نجحت في التأثير عن الكثير من الدول خاصة الدول التي تعيش تبعية إقتصادية. لكن هناك دول استطاعت التماسك و الصمود من أجل المحافظة على ثقافتها و نقصد تحديدا الصين.
تعرف الصين باستقلاليتها و تميزها عن سائر الدول، فلم تسقط في فخ التقليد الذي لجأت له بعض الدول من أجل التشبه بأمريكا أو غيرها من الدول العظمى.

2- عادات و تقاليد الصين:
تعد الصين من أكثر الدول استقبالا للسياح من جميع أنحاء العالم، و يعود ذلك لجمالها و محافظتها على تراثها الذي يجذب السياح لاكتشافه و الاطلاع عليه.
فما هي العادات و التقاليد التي حافظت عليها الصين و ميزتها عن بقية دول العالم؟

عادات اللباس في الصين:
يدخل اللباس ضمن العادات التي تميز شعبا عن آخر و من أشهر الملابس التي عرف بها الشعب الصيني الشيونغسام للرجال و الهانغو للنساء.
-الشيونغسام هو زي مخصص للرجال يتكون من عباءة طويلة و قميص.
-الهانغو هو فستان واسع الأكمام، كان قديما زيا تقليديا معروفا في الصين، لكن أصبح لاحقا زيا رسميا و يشبه كثيرا زي الرجال.
يختلف اللباس الصيني من منطقة إلى أخرى، و هو ذو شهرة عالية في مختلف أنحاء العالم إذ نجد من هو من خارج الصين و يرتديه لأنهم يعتبرونه مميزا جدا

عادات الأكل في الصين:
يتناول الشعب الصيني ثلاث و جبات يوميا ، و تجتمع العائلات الصينية حول المائدة و تضع الطبق الرئيسي، ثم يسكب كل طعامه في صحنه.
على عكس بعض الدول التي تستعمل الملاعق و الشوك يفضل الصينيون استعمال عصى الأكل حتى يأكلوا ببطئ و صحيا ذلك أفضل بكثير من الأكل بسرعة.

ينزعج الصينيون من الأصوات التي يصدرها الكثيرون عند تناول الطعام، و يعتبرونها مخالفة لآداب الطعام.

نجد إختلافا كبيرا في نوع الأطعمة من مدينة إلى أخرى مع المحافظة على طبق الأرز في كل مائدة صينية، كما يعرف الطعام الصيني باحتوائه على الكثير من الخضار فلا تجد وجبة صينية خالية من الخضار و هو ما يجعل أكلهم صحيا.

عادات الشراب في الصين:
يعد الشاي من أشهر المشروبات الصينية، و يشربه السكان الصينيون مع فطور الصباح أو في أي وقت.
و هو من أفضل ما يقدم إلى الضيوف. كما يقبل الصينيون على تناول العصائر الطبيعية بدلا من المشروبات الغازية و غيرها حفاظا على صحتهم و تفاديا للسكريات.
عادات الزواج في الصين:
تختلف عادات الزواج قديما عن العادات الحديثة لكن تظل محافظة على الأشياء المراحل الأساسية ، و أول مراحله أن تتم عائلة العريس اختيار عروس مناسبة لإبنهم. و تتفق العائلات ثم يتركون الكلمة الأخيرة للعروس إن كانت ستوافق أم لا، و بعد موافقتها، يتم تكليف الكاهن بالتنبئ بمستقبل العريس، و إذا ثبت أنه سيكون سعيدا يمر الشابان للمرحلة التالية و هي الخطوبة.
ينظمون حفلا صغيرا مع إهداء الشاب الكثير من الهدايا لخطيبته، ثم يجهزون أنفسهم لحفل الزفاف و يجب أن لا تطول الفترة بين الخطوبة و الزفاف.
و يتميز حفل الزفاف باستدعاء العروسين اقاربهما و معارفهما و الاستمتاع بالسهرة على أنغام الموسيقى، و عند نهاية الحفل يغادر العروسان البيت بعد أن تودع البنت أمها و هي تبكي، ثم يرافقها أخوها إلى السيارة لتغادر مع زوجها.