الصين: “قمة الديمقراطية” الأميركية ينبغى أن تركز على مشاكلها الخاصة

ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان في مؤتمر صحفي ، اليوم الخميس ، إن ما يسمى بقمة الديمقراطية التي ستستضيفها الولايات المتحدة الشهر المقبل ينبغى أن تركز على مشاكلها الديمقراطية وأن تتوصل إلى إجراءات تصحيحية ممكنة.

وأضاف تشاو أن هوس الولايات المتحدة بفرض النماذج الديمقراطية على النمط الغربي على الدول الأخرى ومحاولتها استخدام ما يسمى بالديمقراطية كأداة لمتابعة استراتيجيتها العالمية والجغرافيا السياسية هو في حد ذاته أكبر تدمير للقيم الديمقراطية ويتعارض مع الاتجاه العام. وكذلك لا تحظى بشعبية.

وقال تشاو للصحفيين “أن الديمقراطية ليست براءة اختراع لبلد معين ؛ إنها القيمة المشتركة لجميع البشر. شكل الديمقراطية وطريقة تحقيقها ليست وحدها ، ولا يوجد بلد مؤهل لاحتكار الحق في تعريف الديمقراطية أو الحكم عليها” .