الصين تعلّق على قرار أمريكي ضد تشاينا تيليكوم

اعترضت الصين على القرار الأمريكي بإنهاء العمليات التجارية لشركة تشاينا تيليكوم في الولايات المتحدة ، داعية للعودة عنه.

وكانت واشنطن قد قررت أواخر الشهر الماضي ، إلغاء رخصة شركة الصين للاتصالات المحدودة ، وبررت قرارها بـ”حماية اﻷمن القومي”.

وقالت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية إن بكين تعارض بشدة القرار الأمريكي ، داعية إلى إلغاءه ومعاملة شركات الاتصالات الصينية بطريقة عادلة وغير تمييزية.

وأضافت الوزارة في بيان إن على الجانب الأمريكي وقف الممارسات الخاطئة المتمثلة في إساءة استخدام مفهوم الأمن القومي وتسييس القضايا الاقتصادية ، وإنه يجب تعزيز بيئة أعمال عادلة وغير تمييزية للشركات الصينية.

وأكدت أن الشركة تعمل في الولايات المتحدة منذ ما يقرب من 20 عامًا ، وتلتزم دائمًا بالقوانين واللوائح المحلية وتتقيد بالرقابة الأمريكية ، وقدمت خدمات عالية الجودة للعديد من العملاء ، لكن الجانب الأمريكي أوقف سلطة القسم 214 الخاصة بشركة China Telecom Americas على أساس التخمين والشك دون سرد حقائق محددة.

واعتبر البيان أن هذا اﻷمر لا يتفق مع صورة الولايات المتحدة باعتبارها اقتصاد السوق ويقوض الحقوق والمصالح المشروعة للمستهلكين العالميين.