الصين تعارض حملة لجنة الاتصالات الفدرالية الأمريكية على تشاينا تليكوم

أعربت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية (MIIT) اليوم الأربعاء عن معارضة الصين الشديدة للحظر الأخير للجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية (FCC) على فرع شركة تشاينا تيليكوم China Telecom Americas في الولايات المتحدة.

وصوتت لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) قبل أسبوع على إلغاء ترخيص تشاينا تيليكوم China Telecom Americas لتقديم خدمة الاتصالات السلكية واللاسلكية في الولايات المتحدة ، متذرعة بمخاوف تتعلق بالأمن القومي.

وذكرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إن تشاينا تيليكوم China Telecom Americas تعمل في الولايات المتحدة منذ ما يقرب من 20 عامًا ، حيث تلتزم بالقوانين واللوائح والمتطلبات التنظيمية الأمريكية وتوفر خدمات عالية الجودة للعديد من العملاء في الولايات المتحدة وفقًا للمبادئ التجارية.

وقالت وزارة التجارة والصناعة والاستثمار إن هذه الخطوة استندت إلى تكهنات وشكوك غير موضوعية دون سرد الحقائق المحددة لانتهاكات القانون من قبل الشركة.

وأضافت الوزارة فى بيان لها أن هذا الأمر لا يتوافق مع صورة الولايات المتحدة الموجهة نحو السوق وأضر أيضا بالحقوق والمصالح المشروعة للمستهلكين العالميين.

وحثت الوزارة الولايات المتحدة على التوقف عن تعميم مفهوم “الأمن القومي” وتضييق الخناق على الشركات الصينية دون مبرر واقعي ، مضيفة أن الصين ستواصل اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية الحقوق والمصالح المشروعة للشركات الصينية.