الصين تحترم دائما سيادة واستقلال ووحدة أراضي أفغانستان وتلتزم بعلاقات ودية مع الشعب الأفغاني

أكدت الصين خلال المحادثات بين مسؤولي الجانبين احترامها لسيادة أفغانستان واستقلالها وسلامة أراضيها.

حيث قالت وزارة الخارجية الصينية إن مساعد وزير الخارجية الصيني وو جيانغاو تحدث هاتفيا مع عبد السلام حنفي ، نائب رئيس المكتب السياسي لطالبان في قطر ، يوم الخميس.

وفي تصريحاته ، قال وو أن أفغانستان مرت بتغييرات جوهرية وأن شعبها سيطر مرة أخرى على مصير البلاد.

وأشاد بالصداقة التي تعود إلى ألف عام بين الجارتين ، وأكد أن الصين تحترم دائما سيادة واستقلال ووحدة أراضي أفغانستان وتلتزم بعلاقات ودية مع الشعب الأفغاني.

وأعرب عن أمله في أن تستعيد أفغانستان السلام والاستقرار وتعيد بناء البلاد في أسرع وقت ممكن.

من جانبه ، سلط حنفي الضوء على تصميم طالبان على مواصلة تطوير العلاقات الودية الثنائية مع الصين ، الصديق الموثوق على حد قوله.

وطمأن وو إلى أن طالبان ستتخذ إجراءات فعالة لتجنب أي قوى تهدد المصالح الوطنية للصين من الأراضي الأفغانية وتعهد بحماية سلامة المواطنين والمؤسسات الصينية.

وفي إشارة إلى أن مبادرة الحزام والطريق التي اقترحتها الصين مفيدة للتنمية والازدهار على الصعيدين الوطني والإقليمي ، أعرب حنفي عن استعداد أفغانستان لمواصلة دعم المبادرة والمشاركة فيها.