الصين تأمل في أن تحترم الولايات المتحدة التزامها بتخفيف القيود المفروضة على الصحفيين

صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان ، في مؤتمر صحفي، يوم الأربعاء ، إن الصين والولايات المتحدة ستخففان القيود المفروضة على دخول الصحفيين من البلدين إلى بعضهما البعض.

وقال تشاو إن الصين والولايات المتحدة توصلتا إلى ثلاثة توافقات على أساس مبادئ الاحترام المتبادل والمعاملة بالمثل والمنفعة المتبادلة ، بما يخدم مصالح وسائل الإعلام على الجانبين.

وذكر تشاو إن الصين والولايات المتحدة ستسمحان للصحفيين وغيرهم من العاملين في وسائل الإعلام بالتنقل بحرية بين البلدين بشرط الامتثال الصارم لبروتوكولات احتواء كوفيد-19 واللوائح القنصلية.

وأوضح إنه تم الاتفاق على أن تصدر الولايات المتحدة تأشيرات دخول متعددة لمدة عام واحد للعاملين في وسائل الإعلام الصينية والشروع على الفور في عملية لمعالجة قضايا “مدة الوضع”.

وأضاف أن الجانب الصيني يلتزم بمنح معاملة متساوية للصحفيين الأمريكيين فور دخول السياسات الأمريكية ذات الصلة حيز التنفيذ.

وستصدر الصين والولايات المتحدة تأشيرات إعلامية للمتقدمين الجدد بناءً على القوانين واللوائح ذات الصلة ، وفقًا للمتحدث.

وأشاد تشاو بالنتيجة على أنها تحققت بشق الأنفس وتستحق الاعتزاز بها ، وقال إنه يأمل في أن يفي الجانب الأمريكي بوعده ويضع الإجراءات والسياسات ذات الصلة في مكانها في أقرب وقت ممكن.

وحث الولايات المتحدة على العمل مع الصين لتهيئة ظروف مواتية للمراسلين من البلدين لمواصلة العمل والعيش في البلدين.