السفير تشين قانغ يشارك فى الاجتماع الوزاري الافتراضي حول “كوفيد_19”

استضاف وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين ، يوم الأربعاء، الاجتماع الوزاري الافتراضي لـكوفيد_19 الذي انضم إليه العديد من وزراء الخارجية والقادة من المنظمات الدولية ،حيث ناقش قضايا مثل المساواة في توزيع اللقاحات والأمن الصحي العالمي.

حضر السفير تشين قانغ ، بصفته ممثلاً لمستشار الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي ، الاجتماع وأدلى بتصريحات.

وأشار السفير إلى أن الرئيس الصيني شي جين بينغ أكد في مناسبات عديدة إن اللقاحات يجب أن تكون منفعة عامة عالمية.

واقترح مبادرة تعاون عالمية في مجال اللقاحات ، ودعا إلى التوزيع العادل للقاحات على مستوى العالم ، والمعاملة المتساوية للقاحات المختلفة ، والاعتراف المتبادل باللقاحات وفقًا لقائمة الاستخدام الطارئ لمنظمة الصحة العالمية.

وأوضح السفير أن الصين قدمت أكثر من 1.7 مليار جرعة من اللقاحات الجاهزة والسائبة إلى أكثر من 100 دولة ، وستوفر ما مجموعه ملياري جرعة خلال هذا العام، ووفرت ​​أكثر من 70 مليون جرعة من اللقاحات بالإضافة إلى تبرع بـ 100 مليون دولار أمريكي لـ COVAX.

وشدد على زيادة إمدادات اللقاح من خلال الجمع بين التبرع والمشتريات التجارية والإنتاج المشترك والوسائل الأخرى.

وأكد السفير تشين قانغ ، أن الصين تدعم بقوة الدول النامية في مكافحة الوباء ، وقد زودتها بعدد كبير من الإمدادات الطبية.

وأضاف أنه تم شحن أكثر من 99٪ من اللقاحات التي قدمناها للعالم إلى دول نامية أخرى، وكان الرئيس الصينى قد أعلن في سبتمبر أن الصين ستتبرع بـ 100 مليون جرعة من اللقاحات للدول النامية الأخرى بحلول نهاية هذا العام.

بالإضافة إلى ذلك ، أطلقت الصين مبادرة لشراكة الحزام والطريق بشأن تعاون لقاحات كوفيد_19 COVID-19 مع 30 دولة ، وتقوم بإنتاج لقاحات مشتركة مع 19 دولة نامية.

وقال السفير تشين قانغ ، التضامن والتعاون هو أقوى سلاح لهزيمة وباء كوفيد_19 ، ويتعين على الدول أن تتخذ موقفاً علمياً وأن تعارض الوصم والتسييس.

وتحتاج الدول الكبرى إلى تحمل مسؤولياتها بجدية في أخذ زمام المبادرة في توفير اللقاحات للبلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل بسرعة ومساعدتها على بناء إنتاج اللقاحات، وفقاً لتشين.