السفارة الصينية في الأردن تقيم حفل استقبال افتراضياً بمناسبة الذكرى الـ 72 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية

قال السفير الصيني في الأردن تشن تشوان دونغ إن الصين أصبحت من بناة السلام في العالم والمساهمين في التنمية العالمية، والمدافعين عن النظام الدولي والمزودين للسلع العامة.

وأضاف تشن، في كلمة خلال حفل الاستقبال الافتراضي الذي أقامته السفارة الصينية في عمان الثلاثاء بمناسبة الذكرى الـ 72 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية، أن الصين ترفع راية السلام والتنمية والتعاون وتنتهج سياسة خارجية مستقلة للسلام، وتلتزم بطريق التنمية السلمية، وتشجع على بناء علاقات دولية جديدة الطراز، وعلى بناء مجتمع ذي مصير مشترك للبشرية جمعاء، وتعزز التنمية عالية الجودة لـ “الحزام والطريق”.

ولفت إلى أن الصين تشارك بنشاط في الوساطة لحل القضايا الساخنة وتلعب دورا رائدا في التعاون الدولي في معالجة تغير المناخ ومكافحة الوباء، مشيرا إلى أن الصين قدمت قدرا كبيرا من المساعدات للدول النامية لمساعدتها على تحقيق التنمية وتحسين معيشة الشعب.

وأعلن السفير تشن عن تبرع الصين بدفعة جديدة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا لمساعدة الأردن في مواجهة هذا الوباء، مشيرا إلى أنها ستصل إلى الأردن قريبا.

وقال إن الأردن والصين يرتبطان بصداقة تقليدية عميقة، ومنذ إقامة العلاقات الدبلوماسية، وحققت العلاقات الثنائية والتعاون العملي نتائج مثمرة، واصفا “العلاقة بين الصين والأردن بأنها نموذج للعلاقات بين دول ذات أنظمة وثقافات مختلفة”.

وأشار إلى أن حجم التجارة بين البلدين تراجع العام الماضي بسبب كورونا وانتعش بقوة هذا العام مع زيادة 18.51 بالمائة على أساس سنوي من يناير/ كانون الثاني إلى أغسطس/ آب الماضي.

وأضاف أن البلدين تعاونا واتحدا معا لمكافحة الوباء، وفي أصعب المراحل التي مرت على الأردن في مكافحة الوباء قدمت الصين العديد من المساعدات كاللقاحات ومواد مكافحة الوباء إلى الشعب الأردني.

وقال إن الصين أصبحت ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وتحتل الصناعة في الصين المرتبة الأولى في العالم، وهي أكبر شريك تجاري لأكثر من 130 دولة ومنطقة.

وأشار إلى أن مساهمة الصين في النمو الاقتصادي العالمي احتلت المرتبة الأولى لمدة 15 عاما متتالية كما تم انتشال ما يقرب من 800 مليون مواطن صيني من براثن الفقر.

وقال السفير تشن Bk الصين تمتلك أكبر شبكة اتصالات محمولة G5 في العالم، وأكبر شبكة سكك حديدية عالية السرعة.

وشارك وحضر الحفل عدد من المسؤولين الأردنيين والدبلوماسيين والصحفيين ومدعوين من القطاعات الاقتصادية والاجتماعية، وتم عرض أفلام وثائقية عن الصين وتطورها في مختلف القطاعات الصناعية والاجتماعية .