الخارجية الصينية: أولمبياد بكين الشتوية حدث رياضي من أجل السلام والوحدة

ذكرت وزارة الخارجية الصينية ، اليوم الجمعة ، إن دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين ستعزز التعاون وتجلب الأمل للبشرية.

وصرح المتحدث باسم الوزارة وانغ ون بين ، خلال مؤتمر صحفي ،  إن الاتحاد يأمل في أن تلتزم جميع الدول بالروح الأولمبية.

أدلى وانغ بهذه التصريحات ردا على سؤال حول تقارير عن خطط الولايات المتحدة لتنظيم عمليات تدريب عسكرية مع حلفائها في المناطق المجاورة للصين خلال الألعاب.

وقال المتحدث إن أولمبياد بكين الشتوية حدث رياضي كبير.

ودعا وانغ جميع الدول إلى البقاء متحدين تحت الشعار الأولمبي “أسرع وأعلى وأقوى – معا” والعمل بشكل مشترك لدفع السلام والتفاهم.

وبحسب وانغ ، فإن الالتزام بالروح الأولمبية هو مسؤولية وواجب وطموح مشترك للمجتمع الدولي ، مؤكدا أن الصين واثقة من أنها ، بدعم من جميع الأطراف وتوجيهات الروح الأولمبية ، ستقدم حدث ناجح للعالم كله.

وأعرب العديد من قادة العالم عن توقعاتهم ودعمهم للألعاب الأولمبية القادمة.

وأعلن كل من رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أنهما سيحضران حفل الافتتاح في بكين.

ورحب وانغ بدعمهم وأكد معارضتهم لأية محاولات لإضفاء الطابع السياسي على الحدث الرياضي.